قصيدة أحمامة البيدا أطلت بكاك للشاعر أبو اسحاق الألبيري

البيت العربي

أَحَمامَةَ البَيدا أَطَلتِ بُكاكِ


عدد ابيات القصيدة:6


أَحَمامَةَ البَيدا أَطَلتِ بُكاكِ
أَحَـمـامَـةَ البَـيـدا أَطَـلتِ بُـكـاكِ
فَـبِـحُـسـنِ صَـوتُـكِ ما الَّذي أَبكاكِ
إِن كـانَ حَـقـاً مـا ظَنَنتُ فَإِنَّ بي
فَـوقَ الَّذي بِـكِ مِـن شَـديـدِ جَـواكِ
إِنّــي أَظُـنُّكـِ قَـد دُهـيـتِ بِـفُـرقَـةٍ
مِــن مُـؤنِـسٍ لَكِ فَـاِرتَـمَـضـتِ لِذاكِ
لَكِـنَّ مـا أَشـكـوهُ مِن فَرطِ الجَوى
بِـخِـلافِ مـا تَـجِـديـنَ مِـن شَـكواكِ
أَنا إِنَّما أَبكي الذُنوبَ وَأَسرِها
وَمُـنـايَ في الشَكوى مَنالُ فَكاكي
وَإِذا بَــكَـيـتُ سَـأَلتُ رَبـي رَحـمَـةً
وَتَــجـاوزاً فَـبُـكـايَ غَـيـرُ بُـكـاكِ
شاركها مع اصدقائك

مشاركات الزوار

شاركنا بتعليق مفيد

الشاعر:

إبراهيم بن مسعود بن سعد التُجيبي الإلبيري أبو إسحاق.
شاعر أندلسي، أصله من أهل حصن العقاب، اشتهر بغرناطة وأنكر على ملكها استوزاره ابن نَغْزِلَّة اليهودي فنفي إلى إلبيرة وقال في ذلك شعراً فثارت صنهاجة على اليهودي وقتلوه. شعره كله في الحكم والمواعظ، أشهر شعره قصيدته في تحريض صنهاجة على ابن نغزلة اليهودي ومطلعها (ألا قل لصنهاجةٍ أجمعين).
تصنيفات قصيدة أَحَمامَةَ البَيدا أَطَلتِ بُكاكِ