قصيدة أعيني جودا ولا تجمدا للشاعر الخَنساء

البيت العربي

أَعَينَيَّ جودا وَلا تَجمُدا


عدد ابيات القصيدة:8


أَعَينَيَّ جودا وَلا تَجمُدا
أَعَــيـنَـيَّ جـودا وَلا تَـجـمُـدا
أَلا تَـبـكِـيـانِ لِصَـخـرِ النَدى
أَلا تَبكِيانِ الجَريءَ الجَميلَ
أَلا تَـبـكِيانِ الفَتى السَيِّدا
طَـويـلَ النِجادِ رَفيعَ العِمادِ
ســــادَ عَـــشـــيـــرَتَهُ أَمـــرَدا
إِذا القَـومُ مَـدّوا بِـأَيـديهِمِ
إِلى المَــجـدِ مَـدَّ إِلَيـهِ يَـدا
فَــنــالَ الَّذي فَـوقَ أَيـديـهِـمِ
مِـنَ المَـجـدِ ثُـمَّ مَـضـى مُصعِدا
يُــكَــلِّفُهُ القَـومُ مـا عـالُهُـم
وَإِن كــانَ أَصــغَــرَهُـم مَـولِدا
تَـرى المَـجدَ يَهوي إِلى بَيتِهِ
يَـرى أَفـضَلَ الكَسبِ أَن يُحمَدا
وَإِن ذُكِــرَ المَــجــدُ أَلفَـيـتَهُ
تَــأَزَّرَ بِــالمَـجـدِ ثُـمَّ اِرتَـدى
شاركها مع اصدقائك

مشاركات الزوار

شاركنا بتعليق مفيد

الشاعر:

تماضر بنت عمرو بن الحارث بن الشريد، الرياحية السُلمية من بني سُليم من قيس عيلان من مضر.
أشهر شواعر العرب وأشعرهن على الإطلاق، من أهل نجد، عاشت أكثر عمرها في العهد الجاهلي، وأدركت الإسلام فأسلمت، ووفدت على رسول الله (صلى الله عليه وسلم) مع قومها بني سليم، فكان رسول الله يستنشدها ويعجبه شعرها، فكانت تنشد وهو يقول: هيه يا خنساء.
أكثر شعرها وأجوده رثاؤها لأخويها صخر ومعاوية وكانا قد قتلا في الجاهلية، لها ديوان شعر فيه ما بقي محفوظاً من شعرها، وكان لها أربعة بنين شهدوا حرب القادسية فجعلت تحرضهم على الثبات حتى استشهدوا جميعاً فقالت: الحمد لله الذي شرفني بقتلهم.
تصنيفات قصيدة أَعَينَيَّ جودا وَلا تَجمُدا