قصيدة ألا أيها الربع الخلاء مشاربه للشاعر الراعي النُمَيري

البيت العربي

أَلا أَيُّها الرَبعُ الخَلاءُ مَشارِبُه


عدد ابيات القصيدة:6


أَلا أَيُّها الرَبعُ الخَلاءُ مَشارِبُه
أَلا أَيُّهـا الرَبـعُ الخَلاءُ مَشارِبُه
أَشِـر لِلفَـتـى مِـن أَينَ صارَ حَبائِبُه
فَــلَمّــا رَأَيــنــا أَنَّمـا هُـوَ مَـنـزِلٌ
وَمَــوقِــدُ نـارٍ قَـلَّمـا عـادَ حـاطِـبُه
مَــضَــيـتُ عَـلى شَـأنـي بِـمِـرَّةِ مُـخـرَجٍ
عَنِ الشَأوِ ذي شَغبٍ عَلى مَن يُحارِبُه
وَأَوسُ بـنُ مَـغـراءَ الهَـجـيـنُ يَسُبُّني
وَأَوسُ بـنُ مَـغـراءَ الهَـجينُ أُعاقِبُه
تَــمَــنّــى قُـرَيـشٌ أَن تَـكـونَ أَخـاهُـمُ
لِيَـنـفَـعَـكَ القَولُ الَّذي أَنتَ كاذِبُه
قُـرَيـشُ الَّذي لا تَـسـتَـطـيـعُ كَـلامَهُ
وَيَـكـسِـرُ عِـنـدَ البـابِ أَنفَكَ حاجِبُه
شاركها مع اصدقائك

مشاركات الزوار

شاركنا بتعليق مفيد

الشاعر:

عُبَيد بن حُصين بن معاوية بن جندل، النميري، أبو جندل.
من فحول الشعراء المحدثين، كان من جلّة قومه، ولقب بالراعي لكثرة وصفه الإبل وكان بنو نمير أهل بيتٍ وسؤدد.
وقيل: كان راعَي إبلٍ من أهل بادية البصرة.
عاصر جريراً والفرزدق وكان يفضّل الفرزدق فهجاه جرير هجاءاً مُرّاً وهو من أصحاب الملحمات.
وسماه بعض الرواة حصين بن معاوية.
تصنيفات قصيدة أَلا أَيُّها الرَبعُ الخَلاءُ مَشارِبُه